أخر الاخبار

كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل بخطوات سهلة

كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل بخطوات سهلة وبسيطة على المسلم، ويجب على المؤمن أن يلتزم بهذه الصلوات لأنها سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وعند الالتزام بها ينعم المسلم بالبركة في حياته و رزقه وماله، ويعزز من إيمانه ويصبح حصن قوي ضد همزات الشياطين، خاصًة صلاة قيام الليل والشفع والوتر.

فإن لهم أثر كبير على حياة المسلم بشكل عام وهما المفتاح السحري لتقرب العبد من ربه واستجابة دعوته، وعتقه من النار، ويضمن بها المسلم عند اتقانها مغفرة لذنوبه والعفو عن خطاياه من الله عز وجل كما ذكر في كتابه الكريم، ولمعرفة كيفية تأدية هذه الصلوات تابع معنا مقالنا هذا.

كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل

صلاة الشفع والوتر وقيام الليل

الصلاة هي أهم ركن في أركان الإسلام الخمس، وأول ما يسأل الله عنها في يوم القيامة، ويجب أن يلتزم بها المؤمن طوال حياته ، لانها الصلة الوحيدة التي تقربه بربه، و الصلاة مقسمة إلى نوعين الفرض والسنة، الفروض الخمسة المعروفة والتي يلزم على المسلم إتقانها، أما السنة فهي مأخوذة عن النبي صلى الله عليه وسلم ومن أهمها الشفع والوتر وقيام الليل.

وهي من النوافل التي لها فضل عظيم عند الله عز وجل وتعلو مكانة المسلم ويقوى إيمانه باتقانها، و لنساعدك على ذلك يجب عليك معرفة كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل، وفضلها عليك، وهذا ما سيتم الإجابة عنه من  خلال الفقرات التالية.

كيفية صلاة قيام الليل

الخطوة الأولى في كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل، هي معرفة خطوات صلاة قيام الليل ويأتي وقتها بعد صلاة العشاء إلى قبل صلاة الفجر، ويفُضل أن يصليها المسلم في الثلث الأخير من الليل، وإليك خطوات تأدية الصلاة:

  • يقوم المسلم بصلاة قيام الليل بنفس الطريقة التي يصلي بها صلاة الفجر، وذلك من خلال أن يصلي ركعتين في البداية، من ثم يقرأ التشهد، والتي تتضمن الصلاة الإبراهيمية كاملة، من ثم  يسلم على يمينه وعلى شماله.
  • على أن يكمل المصلي الجزء الأخر من الركعات الخاصة بقيام الليل، مثنى مثنى، بالعدد الذي يقدر عليه، ثم يسلم في نهاية كل ركعتين.
  • يجب على المسلم أن يجتهد ويرتل في صلاة القيام القرآن ترتيلًا لما في ذلك من فضل عظيم.
  • في نهاية صلاة القيام يجب على المسلم ان يوتر بواحدة، فيقرأ ما تيسر من آيات القرآن الكريم، من ألأوسط، أو من الأول، ولكن تبعًا للسنة أن يرتل القرآن كما قال الله تعالى (وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا) وكان النبي صل الله عليه وسلم يقرأ القرآن بقراءة جميلة واضحة ويرتل حتى يستفيد بالقجر الكفاي مما يسمع.
  • من المستحب أن يسأل عن آية الرحمة، والتعوذ عند الوقوف بآية الوعيد، والتسبيح عند آية التسبيح في التهجد؛ تبعًا لما كان النبي ﷺ يفعله، وعلى المسلم عدم الاستعجال في صلاته، فيطمئن عند ركوعه، وسجوده، وقراءته للقرآن، ويخشع ويرتل تبعًا لسنة النبي صلى الله عليه وسلم.

كيفية صلاة الشفع والوتر

صلاة الشفع والوتر وقيام الليل

سنبدأ في معرفة كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل، من خلال معرفة خطوات صلاة الشفع والوتر والتي يأتي موعدها بعد صلاة العشاء مباشرة، وهي سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، ولها مكانة عظيمة جدًا في الإسلام وعند المسلمين المؤمنين، وتُصلى الشفع والوتر على هيئة ثلاث ركعات منفصلين، بالخطوات التالية:

  •  حيث يقرأ المسلم في أول الركعات الفاتحة وسورة الأعلى.
  • في الركعة الثانية يقرأ المسلم الفاتحة، ثم سورة الكافرون، ثم يسلم.
  •  يطلق على هاتان الركعتان اسم الشفع.

صلاة الوتر تتألف من ركعة واحدة حيث يقرأ خلالها المسلم الفاتحة ثم سورة الإخلاص ثم يسلم، وقد وردت طريقة الصّلاة عن الرّسول صل الله عليه وسلم في الحديث الشريف: فعن أبي بن كعب رضي الله عنه قال:“أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ كانَ يوتِرُ بسَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى، وقُلْ يَا أيُّهَا الْكَافِرُونَ، وقُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ، وَكانَ يقولُ: سبحانَ الملِكِ القدُّوسِ ثلاثًا، ويرفعُ صوتَه بالثَّالثةِ”.

في نهاية المقال نكون قد قدمنا لكم كافة التفاصيل عن كيفية صلاة الشفع والوتر وقيام الليل من خلال معرفة أهم الخطوات الخاصة بكل صلاة ومواعيدها الثابتة.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -