أخر الاخبار

طريقة التيمم بالتراب

طريقة التيمم بالتراب طريقة يبحث عنها معظم المسلمين في شتى بقاع الأرض، فلا شك أن الصلاة فريضة لا يمكن تركها لأنها عماد الدين والأساس الذي ينطلق منه المسلم لممارسة باقي الشرائع والفرائض، ولكن في بعض الأوقات يتعذر الوضوء بالشكل المفروض ولكن الإسلام دين يسر ولا يعسر على المرء ولذلك أباح رسول الله صلى الله عليه التيمم بالتراب.

لا شك أن التيمم بالتراب أمر موجود في الشرع الشريف منذ القدم وقام به الصحابة والتابعين، وبالتالي هو أمر مقبول ويمكن لعموم المسلمين القيام به بدون شك، ولكن شرط قبول التيمم الالتزام بالشروط التي أوجبها رسول الله، ولذلك نحن خصصنا ذلك المقال لنتحدث عن كافة ما يخص التيمم بالتراب بالشكل الصحيح الذي يعوض غياب الماء أثناء الوضوء.

طريقة التيمم بالتراب

فرض الله تعالى الصلاة على عبادة المسلمين، وذلك في ليلة الإسراء والمعراج التي عرج فيعا الرسول الكريم إلى السماوات وأسرى به إلى المسجد الأقصى، ولذلك تعد الصلاة عماد الدين ولا يمكن تركها وإلا فسد ايمان الشخص، والصلاة فريضة واجبة على عموم المسلمين رجال ونساء ولا يمكن لراشد عاقل أن يتركها وألا أقيم عليه حد تارك الصلاة بواسطة ولي الأمر المسئول عن تطبيق الحدود، والصلاة ليست مجرد طقوس تقدم لله ولكن لها أبعاد روحانية كثيرة فالصلاة تجعل من الإنسان شخص أفضل وطاهر طوال الوقت.

في الكثير من الأحيان يريد المسلم القيام بأداء فريضة الصلاة ولكن يعيق هذا عدم تواجد الماء الذي يستخدم في الوضوء ولذلك كان الشرع سمح ومتساهل وسمح بالتيمم عن طريق التراب، وبالطبع لذلك التيمم شروط ملزمة من فعلها صح تيممه ومن تركها فسد هذا التيمم وكل ما يترتب عليه من وضوء وصلاة فاسد بالضرورة، ولكن كما قلنا فالتيمم هو الاستثناء أما الوضوء فهو الأصل، ونحن هنا سنتعرف معًا على طريقة التيمم بالتراب.
طريقة التيمم بالتراب

نية التيمم بالتراب

حتى تصح طريقة التيمم بالتراب لابد من أن تصح النية وفي ذلك اجماع من فقهاء المسلمين وفعل التيمم يعني القيام بالضرب فب الأرض والمسح باستخدام التراب على الوجه وعلى اليد، والغرض هنا التطهر من أي نجاسة من أجل اداء فريضة الصلاة، والتيمم لا يصح إلا في حالة غياب الماء وذلك رحمة من الله سبحانه وتعالى لعباده المسلمين فلو حضر الماء بالطبع بطل التيمم، ولذلك نجد أن هناك طرح دائم لطريقة التيمم الصحيحة من قبل المسلمين، وكما وضحنا التيمم مباح شرط غياب الماء.

مقصد التيمم التطهر وفعل التيمم جائز غي حالة غياب الماء، ولذلك لا يمكن القيام بالتيمم بالتراب والماء موجود لأن الأصل في الوضوء الطهارة بالماء، فالصلاة لها شرط اساسي وهو الوضوء والماء خيار أول طالما حاضر لكن لو غاب الماء فلا مشكلة من التيمم بالتراب وبالطبع يفضل دائمًا أن يكون الوضوء باستخدام الماء ولكن ولأن شرع الله سمح فهناك تيسير ويمكن التيمم بالتراب طالما طريقة التيمم بالتراب صحيحة وطالما المسلم مضطر لذلك.

شروط طريقة التيمم بالتراب

الشريعة الإسلامية واضحة في كل أحكامها ولم يشرع الله شيء وينقله رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا وكان واضح وجلي ولذلك شروط التيمم بالتراب في حالة غياب الماء واضحة بشكل تام وهي كما يلي:
  • لابد من أن تكون نية التيمم موجودة ولله سبحانه وتعالى.
  •  يحسن لو قام المتيمم بالتلفظ بنية التيمم قبل البدء بضرب التراب.
  • مدرسة الامام ابو حنيفة النعمان تقول بأن النية شرط اساسي من شروط ليصح التيمم وغياب النية يفسد التيمم، ولذلك فالنية شرط ولكن ليست ركن.
  • أما عن المدرسة الشافعية فيرون أتباعها بأن التيمم لابد أن تصحبه نية الصلاة وكذلك القراءة في القران.
  • أهمية النية هنا أن الأصل في الدين الجوهر ولذلك لابد أن تكون نية المسلم صادقة حتى يتقبل الله منه الفعل، وكذلك نية إزالة النجاسة بالتيمم ضرورية ليصح هذا التيمم.
  • يبدأ التيمم بالمسح على الوجه بالتراب، وكافة فقهاء المسلمين يرون بأن المسح لابد أن يشتمل على الوجه بالكامل بما في ذلك أعلى الشفاه فتلك هي طريقة التيمم بالتراب الصحيحة.
  • بعد ذلك يتم مسح اليدين إلى المرفقين مع مراعاة إزالة الخواتم حتى يصل التراب لما تحتها، ومع ذلك يرى الكثير من الفقهاء أن تحريك الخواتم ووصول التراب لما تحتها يكفي فقط بدون خلعها.
  • بالنسبة للحنابلة وللمالكية كذلك فيرون بأن التيمم يكوم بمسح اليدين حتى الكوعين ولكن وصول التراب المرفق يكون سنه وبالطبع أي سنة عن النبي هو شيء حسن ويحسن اتباعه.
  • عموم الفقهاء يرون ضرورة الترتيب في التيمم بالتراب، وكذلك يرون بأن طريقة التيمم بالتراب وسيلة بالطبع ولا يمكن التعامل معها كغاية.
  • لابد من القيام بنقل التراب من الأرض للعضو المراد ومسحه ويسمى هذا الشرط بشرط النقل ولا يصح التيمم في غيابه.
  • الطريقة الصحيحة للتيمم بالتراب 
  • وحتى تصح بشكل قاطع طريقة التيمم بالتراب لابد من اتباع ما سيلي ذكره:
  • الاعتماد على التراب الطاهر وتعد هذه الوسيلة متفق عليها من قبل أغلبية الفقهاء على كر العصور، فحتى يصح التيمم لابد أن يبحث المسلم على تراب طاهر ليتمم به لكن ما دون ذلك لا يمكن استخدامه للتيمم.
  • البعض من الفقهاء ذهبوا لإمكانية التيمم بالتراب النجس لو تعذر الحصول على تراب طاهر وكذلك يمكن التيمم بالمعدن، ولكن هذا أمر طارئ لو غاب التراب الطاهر، ومع ذلك بإذن الله التيمم مقبول والصلاة القائمة عليه.
  • وكما أن هناك تيسير من الشرع الكريم فيما يخص التيمم بالتراب ولكن مما هو متفق عليه لو حضر الماء بطل التيمم سواء كان بتراب طاهر أو نجس.
طريقة التيمم بالتراب

إرشادات التيمم بالتراب

وحتى يصح التيمم بشكل لا شك فيه هناك مجموعة من الإرشادات التي دلنا عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن بعده الصحابة والتابعين ثم الفقهاء، وكل هذه الإرشادات إنما غرضها الأساسي أن يقوم المسلم بأداء التيمم بالتراب بشكل لا لبس فيه، فمن أراد أن يستخدم التراب للتيمم فعليه اتباع التالي:

نية التيمم تكون حاضرة وهي نية نقل التراب من حيث موضعه إلى العضو المراد، حتى ولو كان هذا النقل قام به انسان أخر.
لا يمكن أن يتم النقل بدون نية صادقة فالنية الصادقة هي من تجعل التيم مقبول.

على المسلم القيام بإزالة أي حائل يمنع وصول التراب للعضو مثل ازالة الخواتم والبعض كن الفقهاء أفتوا بإمكانية تحريك الخواتم فقط حتى يتسرب التراب للجلد تحتها.

للتراب قوام كثيف بالطبع فهو ليس بالماء، ولذلك ينبغي على المسلم أن يكون متأكدًا من أن التراب لامس العضو بشكل شامل وصحيح.
يتفق الفقهاء على ضرورة مرور التراب بين الأصابع ليصح التيمم.

لابد أن يقوم الشخص المتيمم بإزالة أي نجاسة من أجل أن يكون مستعد لعملية التيمم ومن بعدها أداء الصلاة.

وكان ذلك عرض مفصل عن طريقة التيمم بالتراب ونرجو أن يكون العرض قد شمل كافة المعلومات التي تبحثون عنها، ونؤكد مرة أخيرة على أن التيمم بالتراب أمر استثنائي ولا يمكن الاعتماد عليه لو كان الماء موجود، فالتيمم تيسير من الشرع في حالات خاصة فقط، ولذلك وجب على المسلمين البحث أولًا عن الماء قبل القيام بالتيمم، ولو كان التيمم الحل الوحيد فلابد أن يتم وفق ما وضحناه من شروط وإرشادات حتى يقبل الله سبحانه وتعالى الصلاة من المسلمين.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -