أخر الاخبار

كيفية التيمم للصلاة

كيفية التيمم للصلاة أمر يهم كل مسلم ومسلمة خاصة وأن التيمم أمر شرعه الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم، فلقد حدث الرسول أحد الصحابة بأنه لا حرج من ضرب اليد بيده واستخدام التراب؛ من أجل التيمم نية في الصلاة، ولذلك بدأ المسلمين يسألون بشكل متكرر عن كيفية التيمم والأحكام التي تخصه وتجعله مقبول من قبل الله خاصة والصلاة فرض من فروض الله سبحانه وتعالى التي فرضها على عبادة المسلمين فمن أتى الفرض كان له جزاء ومن تركه نال العقاب.

كما  أن التيمم من ضمن الوسائل والطرق التي أباحها الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم كي يتمكن المسلمين من أداء فريضة الصلاة، ولكن للتيمم شروط ملزمة حتى يصح وذلك ما سوف نقوم بذكره في المقال الذي بين أيديكم، فالتيمم ليس بمسألة بسيطة ولكن له أحكام شرعية لابد من الالتزام بها.

كيفية التيمم للصلاة

كيفية التيمم للصلاة

منذ أن فرض الله سبحانه وتعالى فريضة الصلاة على سيدنا محمد في رحلة الإسراء والمعراج وأمره أن ينقلها لعباد الله المسلمين، والمسلمين مهتمين بكيفية القيام بذلك الفرض بأفضل طريقة ممكنة؛ لأن الصلاة العماد الأساسي للدين فمن أقام الصلاة؛ أقام الدين، ومن ترك الصلاة؛ ترك الدين، ولذلك القيام بالصلاة بالشروط التي أوجبها الله أمر واجب على كل مسلم ومسلمة، فالصلاة من الشعائر التي ترضي الله وتريح النفس.

كذلك هناك الكثير من الظروف التي قد تمنع المسلم عن القيام بفريضة الصلاة ولكن أي كانت الظروف، ولأن الشريعة الإسلامية شريعة تساهل لا تعصب؛ فهناك الكثير من الطرق التي يمكن اتباعها وتصح معها صلاة المسلم حتى ولو لم يكن قد قام بالوضوء كما أمره الشرع، فالوضوء شرط أساسي لا شك للصلاة ولكن هناك ظروف تجعله غير ملزم ويحل التيمم محله وتصح الصلاة.

نية التيمم

كما أن التيمم يعني ضرب الأرض والقيام بالمسح بالتراب على الوجه واليد والغرض منه التطهر من النجاسة بغرض الصلاة، ويصح التيمم في غياب الماء وذلك من فضل الله سبحانه وتعالى على عبادة المسلمين، فإذا حضر الماء منع التيمم وإذا غاب الماء وجب التيمم، ولذلك كان من الطبيعي أن نجد المسلمين يسألون بشكل متكرر عن كيفية التيمم للصلاة؛ لأن الصلاة لا تجوز إلا بالوضوء والتيمم هو بديل الوضوء حين يغيب الماء.

كذلك فإن المتيمم قاصد للطهر، وفعل التيمم لا بجوز إلا حين يغيب الماء، ولذلك يعد التيمم الفعل الحاضر في حالة غياب الماء، ولكن لو حضر الماء فيبطل التيمم ولا يتقبله الله، فالصلاة حتى تصح لا بد لها من وضوء، والوضوء من علامات الطهارة ويحبذ لو كان وضوء صحيح بالماء، ولكن في بعض الأحيان قد يغيب الماء وهنا شرع الله التيمم الذي يتم عن طريق استعمال التراب والمسح به على الوجه واليدين، وبالطبع هنا يتقبل الله الصلاة التي قامت على التيمم طالما كان الماء غائبًا وطالما كانت النية سليمة في طلب مرضاة الله عن الصلاة.

شروط التيمم للصلاة

كما قلنا كيفية التيمم للصلاة أمر بسيط ويتم عن طريق اتباع الشروط اللازمة لصحة هذا التيمم، وشروط التيمم، كما أجمع علماء وفقهاء المسلمين هي كما يلي:

•نية التيمم وتكون النية في القلب ويحسن لو تلفظ بها المسلم؛ ليؤكد على نيته في أداء فعل التيمم.

•اتباع أو حنيفة والحنابلة يرون بأن النية شرط من الشروط التي يصح معها التيمم وغيابها يعني فساد التيمم، والنية لديهم شرط وليست ركن.

•يرى الشافعية بأن التيمم لا بد أن يصحب بالنية والنية قصدها القيام بالصلاة ولمس المصحف الشريف.

•نية التيمم يعني إزالة النجاسة من الحدث الموجود والله سبحانه وتعالى رب قلوب ويستجيب للنية لو كانت صادقة.

•التيمم يكون بسمح الوجه بالكامل بالتراب ويرى جمع علماء المسلمين بأن المسح لابد أن يشمل الوجه كله بما فش ذلك أعلى الشفاه، وكان ذلك ردهم الدائم عن من يسأل عن كيفية التيمم للصلاة.

•القيام بمسح اليدين حتى المرفقين مع مراعاة إزالة ما في اليدين حتى يكون التيمم صحيح مثل إزالة الخواتم والمسح تحتهما فيرى الفقهاء أن الاقتصار على تحريك الخاتم ليس كافي لتمام التيمم.

•يرى الحنابلة ومعهم المالكية أن الأساس في التيمم مسح اليدين حتى الكوعين أما عن وصول التراب للمرفق فهو سنة عن النبي فقط.

•لا بد من الترتيب في المسح ويرى عموم الفقهاء أن التيمم بالتراب يعد وسيلة في ذاته وليس غاية بالتأكيد.

•من ضمن اهم شرط التيمم النقل ويعني نقل التراب من مكانه إلى حيث العضو المراد المسح عليه؛ من أجل اتمام عملية التيمم.

وسائل التيمم

يسأل المسلمين بشكل دائم عن كيفية التيمم للصلاة؛ لأن التيمم يكون أمر مطلوب في أوقات كثيرة ولا سيما عند غياب الماء الذي يعد المصدر الرئيسي؛ للقيام بالوضوء لإتمام للصلاة، ووسائل التيمم كما أجمع عليها الشرع والفقهاء هي كما يلي:

•استخدام التراب الطاهر للتيمم وتلك الوسيلة متفق عليها من قبل جمع الفقهاء، فحتى يصح تيمم المسلم من أجل القيام بالصلاة؛ عليه القيام بالبحث عن التراب الطاهر والتيمم بها وحينها بإذن الله تقبل صلاته.

•هناك وسيلة ثانية للتيمم ولكن غير متفق عليها، ولكن لو تعذر على المسلم أن يجد تراب طاهر فيمكنه التيمم بالتراب النجس أو المعادن، فيحنها ولغياب وسائل التيمم الأخرى يقبل الله تيممه ويقبل الصلاة القائمة على هذا التيمم.

•الوسيلة الثالثة للتيمم لو غابت الوسيلتين السابقتين وهي التيمم بالتراب الموجود أي كان حاله حتى لو كان محروق أو مخلوط أو تغيرت الأوصاف الخاصة به.

•وعلى ذلك يتساهل الشرع في كيفية التيمم للصلاة بشرط غياب الماء وصعوبة الحصول عليه، ولكن في حالة حضور الماء الطاهر يبطل التيمم في الحال.

إرشادات الفقهاء للتيمم الصحيح

الدين الإسلامي دين يسر لا عسر، فالله سبحانه وتعالى لم يشرع أمر وإلا كان فيه ما هو في صالح البشر، وكيفية التيمم للصلاة من ضمن الأمور التي اختلف فيها الفقهاء ولكن في اختلافهم رحمة، ومع ذلك هناك شروط وإرشادات ملزمة للتيمم بشكل صحيح، ومن ضمن هذه الإرشادات ما يلي:  

كيفية التيمم للصلاة

•لا بد أن ينوي المسلم على نقل التراب من الموضع الذي به إلى حيث العضو، حتى لو كان هذا النقل من فعل أي إنسان آخر.

•النقل يقتضي النية ولا يصح النقل إلا بالنية الصادقة.

•لا بد أن يقوم المتيمم بفعل ضربتين الأولى على الوجه والثانية على اليدين.

•لا بد من ازالة أي حائل يحيل بين وصول التراب المتيمم به للعضو المراد وذلك بإجماع الفقهاء.

•على المسلم القيام بخلع أي شيء يرتديه في اليد قبل التيمم مثل الخواتم وغيرها.

•التراب له قوام كثيف وليس سائل مثل الماء، ولذلك وجب التأكد من أنه لامس موقع التيمم؛ حتى تصح عملية التيمم.

•معظم الفقهاء يرون بضرورة أن يمر التراب بين الأصابع؛ حتى يصح تيمم المسلم.

•يجب على المتيمم أن يزيل أي أثر لنجاسة عنه؛ حتى يكون مستعد للتيمم ومن بعد التيمم للصلاة.

بذلك نكون قد وصلنا معكم لنهاية حديثنا عن كيفية التيمم للصلاة ولقد وضحنا بشكل لا يقبل اللبس كل ما يتعلق بهذا الأمر الهام، فالتيمم أمر شرعي أوجبه الله سبحانه وتعالى على عبادة المسلمين حين يغيب الماء الذي هو الوسيلة الأساسية للقيام بالوضوء؛ من أجل قضاء فريضة الصلاة، فالشريعة الإسلامية شريعة سمحة وتتسم بالتساهل فيما يخص أمور الدين والدنيا ولذلك شرع الله التيمم وأقره الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ووضوح شروطه بالتفصيل الفقهاء من بعده، وكل في النهاية لما فيه صالح المسلمين.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -